الرئيسية

“الحريات الفردية والمساواة” موضوع الدورة 35 لمعرض تونس الدولي للكتاب

من 5 إلى 14 أفريل بقصر المعارض بالكرم

ترفع الدورة 35 لمعرض تونس الدولي للكتاب لهذه السنة، شعار “نقرأ.. لنعيش مرتين”، وترافع من أجل “الحريات الفردية والمساواة” موضوعا رئيسا تركز محاور برنامجها الثقافي عليه، لكونه يثير الجدل واختلاف القراءات -حسب ما أكده شكري المبخوت مدير المعرض- خلال ندوة صحفية عقدت أمس الأربعاء، بقاعة صوفي القلي بمدينة الثقافة.

فعاليات الدورة الحالية، تنطلق في الخامس من شهر أفريل الداخل، وتتواصل إلى غاية اليوم الرابع عشر من الشهر نفسه بقصر المعارض بالكرم. بمشاركة 319 عارضا من تونس و 23 دولة عربية وأجنبية، في مساحة تفوق 7255 مترا مربعا.

وتولي الدورة أدب الطفل اهتماما لافتا، من خلال برنامج يضم أكثر من 170 نشاطا موجها للأطفال واليافعين يشارك فيه 125 مشاركا من تونس ومن دول أجنبية.

وبالمناسبة، تم الكشف عن إحدى عشرة إصدارا تضمنتها القوائم القصيرة لجوائز الإبداع الأدبي الأربع لهذه الدورة، في مجالات ؛ الرواية، القصة، الترجمة، الدراسات الأدبية والعلوم الإنسانية. فيما حجبت جائزة فاطمة الحداد للدراسات الفلسفية لتقرير اللجنة بأن مستوى بعض الأعمال المشاركة متواضع وعدم انتماء بعضها الآخر إلى مجال الفلسفة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

أكتب تعليقك هنا

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: